ماذا أصاب ابنة بوتين بعد لقاح «كورونا»

شاركت إحدى بنات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ماريا وكاتيرينا، في التجارب السريرية على اللقاح "سبوتنيك في" الذي أعلن عنه رسمياً الثلاثاء، كأول صيغة تظهر في العالم حتى الآن للعلاج بالتطعيم من "كورونا" المستجد.

 وقال بوتين إن ابنته شعرت بارتفاع حرارتها درجة واحدة فقط فأصبحت 38 بعد الجرعة الأولى، وعادت طبيعية إلى 37 في اليوم التالي، ثم ارتفعت مجدداً إلى 38 بعد تلقيها الجرعة الثانية، وبعد أن أصبح لديها كمية كبيرة من الأجسام المضادة، سارت الأمور على ما يرام معها.

طباعة