سائح يقضي أكثر من 100 يوم في مطار الفلبين بسبب كورونا

اضطر سائح من أستونيا لقضاء 110 أيام في مطار مانيلا بالفلبين قادما من بانكوك بتاريخ 20 مارس بسبب فيروس كورونا المستجد.

حيث تم منعه من دخول البلاد التي أوقفت إصدار تأشيرات الدخول للقادمين لدى وصوله للمطار، وفقا لما جاء في موقع "ميترو" البريطاني.

وقال المسافر إن جواز سفره أخذ منه قبل أن يصل إلى الهجرة، ولم تتمكن شركة الطيران التي سافر معها من إعادته إلى تايلاند.

وقيل له إنه سيتعين عليه الانتظار حتى انتهاء الحجر الصحي داخل البلاد حتى يُسمح له بالطيران.

وفرضت الحكومة الفلبينية الإغلاق، الذي يقيد سفر أي شخص ليس دبلوماسياً أو عاملاً طبياً أو إنسانياً، في 16 مارس.

وينام السائح في غرفة فندق بصالة المغادرة، ويعيش على الطعام والوجبات الخفيفة التي يتبرع بها الموظفون.

طباعة