رانيا يوسف تفضح المتحرشين بها على «إنستغرام»

تقود الممثلة المصرية رانيا يوسف حملة جريئة ضد المتحرشين بها، إذ فضحتهم بنشر صورهم وأسمائهم عبر حسابها في «إنستغرام»، أمس، فيما حملت «الستوري» مشاركات لتعليقات متابعيها، التي تضم ألفاظاً نابية في أغلبها، ونشرت صور وأسماء من كتبها ليعرفها الجميع، كما أكدت أنها ستتخذ إجراءات قانونية ضدهم.

وتابعت يوسف: «سأفضح كل متحرش وكل شخص يسمح لنفسه بأن يسيء لشخصي عبر حساباتي الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، أو التحرش بأي فتاه أو امرأه أو طفل، وسأتقدم ببلاغ رسمي بكل شخص سأنشر صورته واسمه ببلاغ فوري إلى مباحث الإنترنت.. ياريت كلنا نشير صور المتحرشين عند بعض علشان صورهم تلف كل الدنيا ونفضحهم.. مع بعض حنقدر ناخد حقنا».

وكانت يوسف كشفت عبر حسابها على «تويتر»، قبل يومين، أنها تواجه التحرش اللفظي يومياً عبر حساباتها الرسمية، وأيضاً الإيميل الخاص بها، الذي يتلقى عدداً كبيراً من رسائل التحرش اللفظي. وقالت: «والتي يستبيحون إرسالها من خلف شاشات الموبايل والكمبيوتر والتحرش الظاهري بالمرأة في كل مكان (عملها والمواصلات وغيرها)، وأيضاً عبر الهواتف المحموله، فالتحرش بأنواعه كثير، ولابد من التصدي له بكل أنواعه المختلفة لأنهم يعلمون أنه ليس لهذا التحرش رادع».

وطالبت يوسف بإقرار قانون رادع للتحرش، قائلة: «أطالب بقانون رادع وسريع للتحرش بكل أنواعه في مصر وخاصه التحرش عبر وسائل التواصل الاجتماعي ليكون عبرة للجميع، ويكون رادعا. ورسالتي للبنات متخافيش وواجهي أي متحرش بالبلاغ فوراً عنه».

طباعة