بريطانيا تلاحق "كورونا" بالكلاب

أعلنت وزارة الصحة البريطانية أن خبراء مكافحة الأمراض في كلية لندن للصحة والطب الاستوائي وجامعة دورهام، مع جمعية الكلاب الكشفية الطبية، تبحث ما إذا كان يمكن استخدام الكلاب التي تم تدريبها على شم بعض أنواع السرطان والملاريا "كإجراء تحذيري غير جراحي مبكر" لتحديد الفيروس المستجد، وفقاً لما جاء في موقع "العربية".

ومن المقرر أن تحصل التجربة على تمويل قدره 600 ألف دولار من الحكومة البريطانية.

وبدأت ستة كلاب، بما في ذلك أنواع "لابرادور" و"كوكر سبانيل" ، التدريب الأساسي للتجربة، وفي المرحلة الأولية، يخطط الباحثون لجمع عينات من الروائح من الأشخاص المصابين بالفيروس والذين لم يصابوا به.

وقالت وزارة الصحة إن الكلاب ستخضع بعد ذلك لتدريب شامل باستخدام العينات، ولن يتم نشرها إلا إذا كانت التجربة مدعومة بأدلة علمية قوية.

طباعة