الرجل أكثر عرضة للإصابة بـ"كورونا" من المرأة.. وإليكم السبب

كشف موقع "بلومبيرغ"، أن فيروس "كورونا الجديد" يصيب الرجال أكثر من النساء، إذ أظهر تقرير تحليل نحو 45000 حالة في الصين، تبين أن معدل الوفيات بلغ 2.8% للرجال و1.7% للنساء. وشكّل الرجال أغلبية طفيفة من المصابين بنسبة 51%.

وتقول إحدى النظريات إن الرجال، خصوصا في الصين، بينهم فئات أكثر تدخينا للسجائر، وبالتالي لديهم ضعف في الرئتين، ما يجعلهم عرضة للإصابة بالفيروس.

كما أن أمراض القلب والأوعية الدموية، التي ترتبط ارتباطا وثيقاً بحالات الوفاة بسبب "كوفيد-19" أكثر انتشارا بين الرجال بشكل عام.

ولكن مع انتشار الفايروس عالميا، يبدو أن النساء يتحملن وطأة الاضطراب الاجتماعي والاقتصادي الناجم عن تحول الوباء إلى مرحلة الجائحة، كما أعلنت منظمة الصحة العالمية أخيرا.

في غضون ذلك، سجلت كوريا الجنوبية أقل عدد إصابات جديدة بفايروس كورونا في ثلاثة أسابيع، في وقت أصبحت غانا والغابون تاسع وعاشر دول أفريقيا جنوبي الصحراء الكبرى التي تسجل إصابات، كما انضمت كينيا إلى قائمة الدول التي تعلن وجود مصابين بالفايروس.

وأعلنت الصين ثماني إصابات جديدة، وهو أدنى رقم في البلاد منذ بدء نشر الإحصاءات المتعلقة بالفايروس في منتصف يناير، ويرتفع بذلك إجمالي عدد الإصابات المؤكدة إلى 80813 حتى الآن، ومن بين حالات الإصابات الجديدة تمّ تسجيل خمس حالات في ووهان، وأعلنت وزارة الصحّة سبع وفيات أخرى، ليصل مجموع الوفيات إلى 3176.

وفي كوريا الجنوبيّة، أعلنت السلطات اليوم، تسجيلها أقلّ عددٍ من حالات الإصابة الجديدة، وقالت المراكز الكوريّة لمكافحة الأمراض والوقاية منها إنّه تمّ تسجيل 110 حالات إصابة جديدة، ليصل إجمالي عدد المصابين في كوريا الجنوبية إلى 7979 حالة، وارتفع إلى 177 عدد المرضى الذين تعافوا بالكامل وغادروا المستشفيات.

طباعة