"أبل" ستدفع نصف مليار دولار تعويضات لأصحاب هواتف أيفون القديمة

عرضت شركة أبل الإميركية، تسوية قدرها نصف مليار دولار، ستدفع تعويضات لأصحاب هواتف تضرروا مما يعرف بـ”فضيحة البطارية” التي اتهمت فيها الشركة بالتعمد بإبطاء نسخ قديمة من هواتفها بهدف دفهع المستخدمين لشراء نسخ جديدة من هواتفها.

 

وبموجب التسوية التي عرضتها “أبل” سيحصل المتضرر على مبلغ 25 دولاراً بحد أدنى، ويمكن أن يزيد هذا المبلغ في حال نجح المحامون بإلزام الشركة دفع الرسوم والمصروفات القانونية.

 

وتعود تفاصيل القضية المعروضة على محكمة في سان خوسيه بولاية كاليفورنيا ويتوقع أن يصدر بها قرار في الثالث من أبريل المقبل، إلى 2017 عندما اشتكى مستخدمون من بطء في هواتفهم بعد تحميلهم التحديث الذي طرحته الشركة، ما دفع الشركة إلى الاعتراف بأنها قصدت من هذا الإجراء إطالة عمر الهاتف الذي يستخدم طاقة أقل عندما بشكل أبطأ ولتفادي الإغلاق المفاجئ وضعف البطارية.

 

واعتذرت الشركة عن ذلك في وقت لاحق وعرضت على المستهلكين تبديل بطاريات هواتفهم بأسعار مخفضة.

 

ويمكن فقط لمالكي سلسلة  الهواتف iPhone 6 و iPhone 7 و iPhone SE من المقيمين في الولايات المتحدة فقط  أن يستفيدوا من التسوية التي عرضتها الشركة.a

طباعة