الكشف عن مصير ثروة ستيف جوبز

بلغت ثروة ستيف جوبز، التي تركها عقب وفاته 24 مليار دولار، إرثاً لعائلته، إلا أن أرملة مؤسس شركة أبل "لورين باول جوبز" لا تنوي ترك ميراثه دون إنفاق، وفقاً لما جاء في موقع "سكاي نيوز".

وتنوي أرملة جوبز مساعدة أصحاب الدخل المحدود من خلال العمل الخيري، حيث تجد أنه من الخطأ تجميع الثروة بيد عائلة واحدة.

وأضافت لورين أن الثروة ستنتهي مع انتهاء حياتها إن عاشت سنوات طويلة، وهو موقف يعلمه أبناؤها ويدعمونه.

وأسست لورين جمعية "إيمرسون الخيرية"، التي تستثمر في المشاريع التعليمية والثقافية عام 2004، وقد قدمت كمية أكبر من الأموال للجمعية بعد وفاة زوجها.

في الوقت نفسه، لم تنضم أرملة مؤسس "أبل" إلى الحركة الخيرية "The Giving Pledge"، التي يخطط أعضاؤها لإعطاء ثروتهم للجمعيات الخيرية بعد الموت.

طباعة