أم وابنها يقتلان زوجها وشقيقتها في أميركا

    وجهت محكمة أميركية 7 تهم بالقتل إلى أم وابنها بقتل زوجها وشقيقتها.

    وكانت السلطات الأميركية قد ألقت القبض على الأم ديلوريس مورغان، وابنها تيد كونورز، عام 1995 بتهمة قتل زوج الأم وشقيقتها.

    وقام الابن نيابة عن أمه بقتل زوجها نيكولاس كونورز بالرصاص عام 1995 في ولاية نيوجرسي الأميركية، حيث كان دافع الجريمة كما أثبتت التحريات هو الحصول على بويصلة تأمين على الحياة تبلغ قيمتها نحو 200 ألف دولار.

    وقالوا المدعون إن الابن اعترف بأنه تآمر مع والدته لارتكاب جريمة قتل زوجها، كما اعترف أيضا بالتآمر معها لقتل شقيقتها ميخيا في أواخر عام 1994، بعد طعنها 23 مرة.

    وقال الابن الذي اعترف بأنه يتاجر بالمخدرات بأنه قتل شقيقة والدته، لأنها كانت سببا في "خسارته أمواله".

    وبقيت القضية قيد التحقيق حتى اعترف الإبن قبل أشهر معدودة، وتم اعتقال الأم وابنها في يناير الماضي

    طباعة