"أبل" تفاجئ السوق بهاتف رخيص

    تخطط الشركة الأميركية العملاقة أبل لمفاجأة المستخدمين في مارس المقبل باسم جديد لهاتفها، وفق ما كشفه المتخصص بالأخبار التقنية، جون بروسر، لموقع مجلة "فوربس" الأميركية، وقال بروسر إنه علم من مصدر يعمل في "أبل"، أن الشركة ستختار اسم "آيفون" فقط للهاتف "الرخيص" المنتظر.

    إلى ذلك أشار بروسر إلى أن الشركة ستطرح هاتفين جديدين، الأول بسعة تخزين 64 غيغابايت وبسعر 399 دولاراً، والثاني بسعة 128 غيغابايت وبسعر 449 دولاراً.

    كما أرجع قرار "أبل" إلى استراتيجية جديدة تتبناها الشركة مع منتجاتها، بسبب الأسماء العديدة لها التي باتت تربك المستهلكين، ولا تحقق بسببها مبيعات جيدة تتوقعها من إطلاقها.

    ولفت بروسر إلى أن الإعلان عن منتجات "أبل" الجديدة سيكون خلال حدث يعقد أواخر الشهر المقبل، إلا أن الشركة لم تحدد للآن موعداً رسمياً للكشف عن آخر إبداعاتها، وذلك لتأثر إنتاجها في الصين بتفشي فيروس"كورونا" المستجد، الأمر الذي دفعها لإغلاق عدد من المصانع هناك.

    وتطلق "أبل" هواتفها الرئيسة في سبتمبر من كل عام، لكنها أحياناً تطرح هواتف أخرى في أوقات مختلفة من السنة.

    طباعة