القطط تستمتع بأكل جثث البشر ولو كانوا أصحابها

    كشفت دراسة جديدة أن القطط تسعد بتناول طعامها من جثث الموتى، وهذا يعني أنك في حال وفاتك سيقوم حيوانك الأليف بالتهام جسدك، وهو ما قالته دراسة أجراها باحثون في جامعة كولورادو، في وصف السلوك المهووس للقطط، بعد اكتشاف كيف اقتحمت قطتان مركز الأبحاث التابع للجامعة، وراحتا تتغذيان على الجثث المتحللة هناك.

    ولم تزر القطط المركز مرة واحدة فقط، بل عادت في مناسبات عدة لأكل الجثث، مع التركيز على أنسجة الذراعين.

    ومن المثير للاهتمام، أن الباحثين وجدوا أن القطط تعود إلى الجثث نفسها التي بدأت بأكلها. وأوضحت سارة كارسيا، مؤلفة الدراسة: «النظرية الرئيسة هي أن القطط يصعب إرضاؤها في الأكل، وبمجرد عثورها على الطعام الذي يعجبها، ستتلذذ به».

    وترك الباحثون 40 جثة بشرية في الهواء الطلق لمدة 35 يوماً، على أمل فهم ما يحدث عن تحلل اللحم، لكن كاميرات المراقبة CCTV أظهرت اثنتين من القطط الوحشية تقتحمان المنشأة، قبل أن تبدآ في التهام الجثث.

    وركزت إحداها انتباهها على جثة امرأة تبلغ من العمر 79 عاماً، وقضمت الأنسجة الرخوة في الذراع اليسرى والصدر.

    أما القطة الثانية فشوهدت تأكل ذراع وبطن رجل يبلغ من العمر 70 عاماً. وخلال الـ35 يوماً التالية، التي تركت فيها الجثث في الهواء الطلق، عادت القطط إلى الموقع، وتوجهت إلى الجثث التي اختارتها في البداية في كل زيارة لها إلى المركز.

    وعلى الرغم من أن النتائج قاتمة للغاية، إلا انها لم تكن مفاجئة، وفقاً لفريق البحث، حيث إن هناك العديد من الحالات التي اقتاتت فيها الحيوانات الأليفة بأجساد مالكيها بعد تفكيكها، بحسب الدكتورة ميليسا كونور، المؤلفة المشاركة في الدراسة.

    طباعة