استطلاع يحدد أسباب الوحدة.. وضغط العمل والخجل في مقدمتها

    توصل استطلاع، أجرته الجمعية البستانية الملكية في بريطانيا على 2000 مشترك، إلى أن ضغط العمل والشعور بالخجل أو عدم العثور على أشخاص يشاركون الاهتمامات نفسها تقع في مقدمة الأسباب للشعور بالوحدة.

    حيث عبّر 28% من الأشخاص الذين شملهم الاستطلاع أنهم يعانون الوحدة لانشغالهم، الأمر الذي يمنع اختلاطهم بأشخاص آخرين، فيما عبّر ثلث المشاركين عن إيجادهم صعوبة في العثور على أفراد بالاهتمامات نفسها لقضاء الوقت معهم، فيما يشعر 36% بالخجل من الاختلاط بالآخرين.

    ووجد ما نسبته 5% من المشاركين أن الإعلام طغى على وسائل التواصل التقليدية، فيما يرجع 3 من كل 10 أشخاص سبب وحدتهم لقلة الأموال.

    وشدد الاستطلاع على إيجاد طرق مختلفة للتواصل مع الآخرين، من خلال القيام بأنشطة جديدة وغير اعتيادية، كالاهتمام بالحدائق، ومن ثم العثور على أشخاص من الدائرة نفسها ليتشاركوا الاهتمامات.

     

    طباعة