ملكة بريطانيا تخرج عن صمتها في قضية تخلي الأمير هاري وميغان عن مهامهما الملكية

    وافقت ملكة بريطانيا إليزابيث على تخلي حفيدها الأمير هاري وزوجته ميغان عن مهامهما الملكية ليعيشا حياة أكثر استقلالية، وذلك بعد محادثات أزمة شارك فيها أبرز أعضاء العائلة المالكة.

    وقالت الملكة (93 عاماً) في بيان «عائلتي وأنا ندعم تماماً رغبة هاري وميغان لبدء حياة جديدة كأسرة في مقتبل العمر».

    وأضافت »رغم أننا كنا نفضل أن يظلا عضوين عاملين في العائلة المالكة طوال الوقت، فإننا نحترم ونتفهم رغبتهما في أن يعيشا حياة أكثر استقلالية كأسرة مع بقائهما جزءاً له وقاره في عائلتي».

    وأوضحت الملكة أنه سيكون هناك فترة انتقالية يقضي خلالها الزوجان الوقت بين بريطانيا وكندا، مشيرة إلى وجود حاجة للقيام بمزيد من العمل بخصوص إنهاء الترتيبات المستقبلية للزوجين.

    طباعة