لاعب كرة يطعن شقيقته "الحامل" حتى الموت

    أطاح لاعب كرة قدم أميركي سابق بكل عتبارات الأخوة، وارتكب أبشع جريمة بحق شقيقته، وجنينها الذي لم ير النور بعد.

    وبحسب التفاصيل التي أوردتها صحيفة "ذا ستيتس مان" المحلية في ولاية تكساس الأميركية، الأحد، فقد طعن مايكل إيغواغو (25 عاماً) شقيقته التي تكبره بخمس سنوات حتى الموت في منزلهما بمدينة أوستن.

    وكان إيغواغو لاعباً معروفاً في فريق جامعة تكساس لكرة القدم الأميركية بين عامي 2013-2016.

    وشكّلت جريمة القتل صدمة لجيران الاثنين، اللذين وصفا بأنهما "أناس طيبون".

    وطعن المتهم شقيقته مرات عدة حتى قتلت على الفور دون أن يتكشف السبب وراء تلك الفعلة الشنعاء.

    واعتقلت الشرطة الأميركية القاتل في المكان، وقال شهود عيان إن الدماء كانت تغطي يدي الشاب وقدميه.

    وذكرت متحدثة باسم قائد شرطة المدينة أن المرأة كانت حاملاً، فيما وجهت السلطات القضائية تهمة القتل إلى شقيقها.

    طباعة