شرطة الشارقة: إحالة المتورطين في وفاة شاب مواطن إلى "نيابة كلباء"

    أحالت شرطة الشارقة قضية المشاجرة التي وقعت أحداثها مساء أول من أمس في مدينة كلباء إلى النيابة العامة، بعد ضبط كل المتورطين في القضية فور وقوع الحادثة، والتي أودت بحياة مواطن (25 عاماً)، وإصابة شقيقه (26 عاماً)، بإصابات مختلفة أُدخل على اثرها العناية المركزة. 


    وكان بلاغ ورد إلى مركز شرطة كلباء الشامل، في نحو الساعة الثامنة مساء الإثنين الماضي، يفيد بوقوع مشاجرة بين مجموعة من الأشخاص، تعرض بعضهم للطعن بآلة حادة، ووجود إصابات، وعلى الفور انتقلت كل جهات الاختصاص بشرطة الشارقة، والإسعاف الوطني، إلى موقع البلاغ. 
    وتبين وجود شخص مصاب بطعنة نافذة في جسده، وجرى إسعافه، إلا أنه فارق الحياة عند وصوله إلى المستشفى، فيما حضر شقيقه إلى مستشفى كلباء برفقة ذويه، بعد أن تعرّض هو الآخر للطعن في القضية
    ذاتها والتي أدخل على أثرها العناية المركزة. 
    وأشار العقيد علي الكي الحمودي مدير إدارة شرطة المنطقة الشرقية، الى أنه تم تشكيل فريق بحث وتحرًّ لكشف ملابسات الحادثة، حيث قبض على جميع المتورطين في المشاجرة، في غضون ساعة واحدة من وقت البلاغ، وعددهم (3) أشخاص، وتبين من خلال التحقيق الأولي في الحادثة، أن الدافع وراء المشاجرة خلافات سابقة بين الأطراف، وتطورت إلى الاشتباك بالأيدي، ووقوع حالات الطعن بالسلاح الأبيض.
    وأعرب العقيد الحمودي عن أسفه لوقوع مثل هذه المشاحنات واللجوء إلى حل الخلافات الشخصية بالعنف وبعيداً عن القانون، مؤكداً أن شرطة الشارقة لن تتهاون مع أي شخص يرتكب مثل هذه الأفعال غير القانونية، وستتصدى لكل من تسوّل له نفسه المساس بأمن المجتمع، وتعريض حياة وسلامة أفراده للخطر، مطالباً أفراد المجتمع باللجوء إلى القانون في حل النزاعات الشخصية، تجنباً لتطور تلك الخلافات إلى الوقوع في قضايا جنائية كبرى.

    طباعة