سؤال من شاب يعاني التوحد لوالدته يشعل "تويتر"

    أثار سؤال طرحه شاب يبلغ من العمر 21 عاما ويعاني من التوحد، ونشرته والدته عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، تعاطفا كبيرا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

    ويعاني الشاب من صعوبة في النطق جعلته يلازم المنزل أغلب الوقت، فيما تقوم أسرته بتدريسه في المنزل، بحسب ما جاء في موقع "ديلي ميل" البريطاني.

    وصدم الشاب والديه حين سألهم: "هل هناك أحد يحبني"؟.. في سؤال هو الأول للشاب الذي قضى معظم حياته دون كلام.

    وتلقت الأم تعليقات بالآلاف من كل أنحاء العالم تظهر تعاطفا مع الشاب، فيما أكد البعض أنه يمكنه اعتبارهم صديقا لهم، وشارك جزء آخر صورا لحالات مشابهة لمرضه في محاولة لإظهار الدعم للشاب والأم، واعاد نشر تغريدتها 15 ألف شخص حول العالم.

    طباعة