أم ترمي أبنائها الثلاثة من الدور الخامس في المغرب

أقدمت سيدة مغربية، أمس ، على إلقاء أبنائها الثلاثة من نافذة منزل العائلة الواقع في الدور الخامس، بمدينة الدار البيضاء.

وأفاد شهود عيان، بأن السيدة، كان ستلقي بنفسها أيضًا لكن صراخ وتحذير الجيران الذين تجمعوا أسفل العمارة حال دون ذلك.

وأصيب الطفل الأوسط البالغ من العمر 5 سنوات بكسور بليغة، فيما أصيب الأكبر (10 سنوات) ورضيع (7 أشهر)، ببعض الكدمات، وفق موقع ”المغرب24“ .

وجرى نقل الأطفال الثلاثة في حالة حرجة إلى المستشفى فيما سلّمت والدتهم نفسها للشرطة.

وفي التفاصيل، فإن السيدة أقدمت على إلقاء أبنائها عندما كان زوجها غائبا خارج المنزل، حيث يعمل بائعًا للفواكه بالقرب من أحد المساجد، فيما ذكر شهود عيان أنه ليس من مثيري المشاكل، إذ يعيش في المنزل رفقة والدته وزوجته وأبنائه الثلاثة.

ولا يعرف السبب الحقيقي الذي دفع الأم لهذا الفعل، لكن الجيران رجحوا وقوع خلافات زوجية حادة داخل المنزل أو إصابتها بمرض نفسي.

 

 

طباعة