مصور في ناشيونال جيوغرافيك يتخلى عن عمله ويقوم بتصوير الكلاب في حيه

تخلى مصور في ناشيونال جيوغرافيك عن عمله كمصور للحياة البرية ليتفرغ لتصوير الكلاب في حيه، ورعاية ابنه.

وعلى الرغم من عمله مع القناة كمصور أتاح له السفر في كافة أنحاء العالم، أدرك المصور أن وقتا كبيرا سيقضيه بعيدا عن ابنه الصغير، فقرر التفرغ وبدأ مشروعه الخاص في تصوير الكلاب باستديو افتتحه في منزله.

وأطلق المصور اسم "عام الكلاب" على كتابه الذي جمع فيه كافة الصور التي التقطها، ويباع الكتاب على أمازون.

 

طباعة