ترامب: أحب الأكراد لكنهم لم يساعدونا في النورماندي

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمس، أنه «يحب» الأكراد، لكنه قدم في الوقت نفسه بعض «التوضيحات» في هذا الخصوص.

ولدى سؤاله إن كان ممكناً بناء تحالف مع الأكراد ضد تركيا، على خلفية هجوم العسكري الأخير في شمال شرق سورية، رد الرئيس الأميركي بأن الأكراد «لم يساعدوا» الولايات المتحدة خلال الحرب العالمية الثانية وإنزال النورماندي.

وقال ترامب في البيت الأبيض إن «الأكراد يحاربون من أجل أرضهم، عليكم أن تفهموا هذا».

وتابع أنه يستند في حديثه إلى مقال قوي للغاية، من المرجح أنه منشور على الموقع المحافظ «تاون هول»، مضيفاً «هم لم يساعدونا خلال الحرب العالمية الثانية. لم يساعدونا في النورماندي مثلاً».

وقال: «أنفقنا أموالاً طائلة لدعم الأكراد، سواء على صعيد الذخائر، أو الأسلحة، أو المال».

طباعة