طبيب ينسى "منشفة" في بطن مريضة في مصر

 

أحالت وزارة الصحة المصرية طبيباً إلى التحقيق بعد تسببه في تعرض حياة إحدى المرضى للخطر نتيجة تركه "منشفة" في بطنها أثناء إجراء عملية ولادة لها داخل عيادته الخاصة، بمركز الحسينية في محافظة الشرقية شمال القاهرة، وذلك كما ذكرت صحيفة "الشروق" المصرية.

وأضافت الصحيفة أن محافظ الشرقية كلف وكيل وزارة الصحة بالشرقية بإجراء تحقيق طبي عاجل مع طبيب النساء والتوليد بعد تسببه في تعرض حياة إحدى المرضى للخطر نتيجة تركه "منشفة" في بطنها أثناء إجراء عملية ولادة لها داخل عيادته الخاصة.

وأشار المحافظ، في تصريحات له نشرتها "الشروق"، إلى أن التحقيقات تمت من خلال الجهات القانونية بمديرية الشئون الصحية، لإتخاذ الإجراءات اللازمة وتحويل القضية للنيابة لعدم تكرار هذه الحوادث.

وبعث محافظ الشرقية، برسالة اطمئنان لأهل المريضة، مؤكدًا أنه لن يترك مقصر في مكانه وسيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية بالتعاون مع مديرية الشئون الصحية حيال واقعة الإهمال الطبي.

وكانت المريضة قد أجرت عملية ولادة قيصرية داخل عيادة الطبيب بمركز الحسينية، ما ترتب عليه تعرض حياتها لمضاعفات صحية خطيرة، وإجراء عملية جراحية أخرى لها بمستشفى "قناة السويس" الجامعي، لاستخراج "المنشفة".

طباعة