"ماسح أحذية" يعمل وسيطاً في بيع الأعضاء البشرية بمصر!

ألقت الشرطة المصرية القبض على ماسح أحذية لقيامه بالوساطة والاتجار في الأعضاء البشرية، وذلك كما ذكرت صحيفة "المصري اليوم" المصرية.

وأضافت الصحيفة أن المتهم اشترك مع آخرون بالوساطة والاتجار في الأعضاء البشرية حيث أكدت التحريات التي قام بها رجال المباحث في منطقة "الأزبكية" بوسط القاهرة، قيام ماسح أحذية بالوساطة في بيع الأعضاء البشرية، وأنه دائم الحديث مع الأشخاص من ذوى الحاجة وبائعى السلع البسيطة بمنطقة "الإسعاف" والمجاورة لمنطقة "الأزبكية" محل عمل بائع المتهم، لحثهم على بيع أعضائهم البشرية، كما أنه اتفق مع شخص آخر محدد على بيع كليته مقابل مبلغ عشرين ألف جنيه مصري.

واعترف المتهم أثناء تحقيقات النيابة بالتهمة الموجهة إليه، مضيفاً أنه وافق على بيع كليته لأحدهم، مقابل مبلغ 20 ألف جنيه مصري، وأنه انتقل معه لإحدى الشقق بمنطقة النهضة بالسلام والخاصة بأحد الأشخاص وشركائه في بيع الأعضاء، للإقامة بها لحين الانتهاء من إجراء الفحوصات وإجراء العملية، إلا أن التحاليل أثبتت عدم سلامته لنقل كليته لإصابته بفيروس "C"، إلا أن شركائه أجبروه على التوقيع على إيصال أمانة لمنعه من المغادرة قبل إجراء العملية.

كما كشفت التحقيقات أن المتهم "ماسح الأحذية" سبق اتهامه والحكم عليه في 5 قضايا "سرقة وسائل نقل وخيانة أمانة وتسول".

طباعة