تفاصيل مهمة إطلاق أول رائد فضاء إماراتي إلى محطة الفضاء الدولية

تبدأ مهمة اطلاق أول رائد فضاء إماراتي إلى محطة الفضاء الدولية، عصر 25 سبتمبر 2019 بتوقيت الإمارات، بمشاركة رائدي الفضاء الإماراتيين، هزاع المنصوري، وسلطان النيادي.

وتنقسم مهمة الإطلاق، انطلاقا من محطة بايكونور الفضائية في كازخستان، عبر المركبة الفضائية "سويوز أم أس 12"، إلى 3 مراحل أساسية تشمل تجهيز المركبة الفضائية والمرحلة الثانية تشمل التغلب على الجاذبية والمرحلة الأخيرة وهي انطلاق المركبة الفضائية. 

وسيجري رائد الفضاء الاماراتي 16 تجربة علمية، بينها 6 تجارب على متن محطة الفضاء الدولية لدراسة تفاعل المؤشرات الحيوية لجسم الإنسان في الفضاء مقارنة بالتجارب التي أجريت على الأرض.

و‏بعد الانتهاء من التجارب العلمية، والتي تستمر لمدة 8 أيام، على متن محطة الفضاء الدولية، ستكون رحلة العودة لرائد الفضاء، إلى الأرض على متن المركبة "سويوز أم أس 12"، يوم الجمعة الموافق 4 أكتوبر.‏

يشار إلى أن مهمة ذهاب أول رائد فضاء إماراتي إلى محطة الفضاء الدولية تندرج تحت برنامج «الإمارات لرواد الفضاء» الذي يشرف عليه مركز محمد بن راشد للفضاء، ويعد أول برنامج متكامل في المنطقة العربية يعمل على إعداد كوادر وطنية تُشارك في رحلات الفضاء المأهولة للقيام بمهام علمية مختلفة، تصبح جزءاً من الأبحاث التي يقوم بها المجتمع العلمي الدولي من أجل ابتكار حلول للعديد من التحديات التي بدورها تساعد في تحسين حياة البشر على سطح الأرض.

طباعة