"مليونية الوفاء" تجتاح "تويتر".. ومغردون يشكرون السعودية والإمارات

صورة

اجتاح وسم #مليونية_الوفاء موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، تعبيرا عن الشكر والوفاء من الشعب اليمني في الجنوب للمملكة العربية السعودية ولدولة الإمارات العربية المتحدة لكل ما قدمته من تضحيات ليعيش بلدهم بسلام.

وكان مئات الآلاف في عدد من محافظات جنوب اليمن خرجوا في تظاهرات حاشدة بعنوان "مليونية الوفاء"، تلبية لدعوة المجلس الانتقالي الجنوبي لتقديم الشكر لقيادة وشعب المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وعبر المغردون عن وفائهم لما قدمه "التحالف العربي" لمساعدة اليمن، فقل أحد المغردين شاكرا الإمارات: "نبادلكم الوفاء بالوفاء.... فشكرا_لكم_مددنا_وعزوتنا _امارات_الخير.. قدمتم شهداء وقدمتم السلاح وصنعتم لنا جيلا قويا لايخشئ الموت تعلم واجتهد وفهم معنى حب الوطن وحقيقة الفداء والتضحية لم تبخلوا علينا ولم نخذلكم جنبا إلى جنب حتى تحريرأرضنا كاملة".

وقال آخر شاكرا المملكة العربية السعودية: "نحن شعب وفي وأصيل.. والمملكة قدمت لنا الكثير.. واقل تقدير نخرج نعبر لها عن شكرنا".

وشارك بهذه التظاهرات جميع الفئات من الكبار والصغار، حاملين أعلام وصور حكام السعودية والإمارات للتعبير عن الشكر لما قدموه للمحافظات المحررة منذ انطلاق عملية عاصفة الحزم. فقال أحد المغردين: "حشود الوفاء في #اليمن تهتف بكل محبة بإسم #الامارات و#السعودية تقديراً لمواقفهما الداعمة و تضحياتهما الكبيرة . "

وقال آخر: "مليونية للجميع من أصغرنا لأكبرنا وفاءا لكل الجهود المبذولة.. شوارع العاصمة عدن تتزين بإعلام دولة الإمارات والسعودية".

وأشار بعض المغردون إلى أن الشعب الإماراتي والشعب اليمني أخوة ولا أحد يستطيع التفرقة بينهم، فقال أحدهم: "الاماراتى و اليمنى اخوة و لن يستطيع احد ان يفرق بينهم".

كما شكر المغردون دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية شعبا وحكومة لكل ما يفعلونه من أجل اليمن، فقال أحدهم: "نشكر الامارات والمملكة على ما تفعله من اجلنا فهما بلاد الخير و السلام و التسامح".

وقال آخر عن أهل الإمارات: "الغالين اهل الامارات انتم اهل الوفا والله يعزكم يااخوانا.. شكرا عيال زايد شكر  إمارات الخير".

وأوضح العديد من المغردين أن السعودية والإمارات حليف استراتيجي للجنوب وشعب الجنوب، فقال أحدهم: "الامارات والسعودية حليف استراتيجي للجنوب وشعب الجنوب".

 وقال آخر: "لن ننسى من وقف إلى جانبنا ضد "الإرهاب".. شكرا السعودية.. شكرا الإمارات".

 

 

 

 

 

طباعة