فتاة تفقد نصف وجهها بسبب صورة سـيـلـفـي

 فقدت فتاة أوكرانية، نصف وجهها بسبب صورة سيلفي التقطتها برفقة صديقتها مع بندقية صيد.

وذكرت صحيفة "الديلي ميل "البريطانية، ان المراهقة الأوكرانية بولينا غورديك، البالغة من العمر 17 عاماً، كانت قد تعرضت لإصابة خطيرة بعيار ناري في وجهها، بعد أن أطلقته عليها صديقتها عن طريق
الخطأ بشكل غير مقصود، وذلك خلال محاولة الفتاتين المراهقتين التقاط صورة سيلفي مع بندقية صيد.

وقالت الصحيفة، أن بولينا كانت في منزل صديقتها المقربة فيرونيكا البالغة من العمر 16 عاماً، وكانت المراهقتان تحضران لإقامة حفلة للأصدقاء.

وحينها أحضرت فيرونيكا بندقية الصيد الخاصة بوالدها حتى تلتقط الصديقتان صورة سيلفي برفقتها. وعندما وضعتا السلاح الناري بينهما وتجهزتا للصورة، انطلق العيار الناري فجأة من البندقية وأصاب وجه بولينا.

وعلى الفور تم نقلها إلى إحدى المستشفيات القريبة، وكانت في حالة صحية حرجة للغاية.

وأفادت التقارير الصحفية الأوكرانية، أن الرصاصة كانت قد أصابت بولينا يالنصف الأيسر من وجهها بالقرب من أنفها، وأنها تمكنت من سحق عظام الوجه لشدة الإصابة.

طباعة