في كلمتها الوداعية.. ماي تشكر زوجها والشعب البريطاني

    وصلت رئيسة الوزراء البريطانية، المنتهية ولايتها، تيريزا ماي إلى قصر باكنجهام لتقديم استقالتها رسميا للملكية إليزابيث الثانية، تمهيدا لتكليف بوريس جونسون بشغل المنصب.

    وكانت تيريزا ماي، توجهت قبل ذلك الى "داونينغ ستريت" لإلقاء كلمتها الوداعية، حيث شكرت كل من ساندها خلال فترة رئاستها للحكومة ولا سيما زوجها والشهب البريطاني، كما قالت إن "بريطانيا بلاد الفرص والإمكانيات".

    وأضافت متوجهة إلى النساء: "ليست هناك حواجز أمام النساء للعمل في منصب رئاسة الحكومة البريطانية".

    وتابعت: "أستقيل من رئاسة الحكومة لكنني سأبقى عضوا في البرلمان وسألعب دوري في خدمة مستقبل بريطانيا العظيم".

    وشكرت ماي كل من عمل معها والشعب البريطاني، وكذلك زوجها الذي ساندها في فترة رئاستها للحكومة.

    وتوجهت ماي من "داونينغ ستريت" إلى قصر "باكينغهام" لتقديم استقالتها إلى الملكة إليزابيث.

    وبعد زيارة ماي، من المقرر أن تلتقي ملكة بريطانيا، بوريس جونسون (55 عاما)، الذي حقق فوزا ساحقا يوم الثلاثاء على خصمه وزير الخارجية، جيرمي هانت، لتكليفه بتشكيل الحكومة الـ 14 في عهدها.

    وعقب هذا اللقاء، سيلقي رئيس الوزراء الجديد خطابا ويعلن تشكيلة فريقه.

    طباعة