أم روسية تعلم بوفاة ابنها بالصدفة في غروب واتساب

علمت سيدة روسية بوفاة ابنها البالغ من العمر 10 سنوات من خلال صورة أرسلها سكان الحي على غروب واتساب الخاص بالمنطقة بحسب ما ورد في موقع "ميرور" البريطاني.

حيث أرسل الجيران صورة لجثة الطفل قبل أن تعلم الأم ماحدث، وعند تفقدها المحادثات صدمت أنه ولدها.

وتوفي الطفل بصعق كهربائي بلغت قوته 13000 فولت، أثناء لعبه مع أولاد الحي في منطقة نوفوسيبرسك بروسيا التي انتقلت إليها العائلة حديثا.

وتبين لاحقا أن بعض العمال الذين يقومون بأعمال الصيانة في المنطقة تركوا سلكا كهربائيا في العراء، ما يعرضهم لـ10 سنوات بالسجن بحسب القانون الروسي.

 

طباعة