"وفاة دانة القحطاني" يجتاح "تويتر".. وشقيقتها: "حرقة فراقها قتلتنا"

    صورة

    اجتاح وسم #وفاة_دانة_القحطاني موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، منذ وفاة الطفلة دانة، التي تعتبر من مشاهير "السناب شات"، يوم الاثنين الماضي وحتى الآن. حيث ساد الحزن منصات التواصل الاجتماعي عامة في المملكة العربية السعودية وباقي البلدان العربية.

    ونعى آلاف المغردون دانة عبر وسم #وفاة_دانة_القحطاني الذي تصدر "تويتر" منذ الساعات الأولى بعد إعلان والدها عن وفاتها إثر نوبة قلبية مفاجئة، وظل الوسم متداولا حتى اليوم، وبلغت تغريدات النعي مئات الآلاف على الوسم نفسه.

    وشاركت شقيقة الطفلة دانة الوسم في حسابها وقالت: "اسأل الله ان يجبرنا ويربط على قلوبنا مؤمنين بقضاء الله وقدرة ولكن حرقة فراقها قتلتنا.. يارب يارب يارب يارب اجرنا في مصيبتنا واخلفنا خيراً منها".

    وكانت شقيقة دانة وبعيد "الصدمة"، قالت في تغريدة على حسابها في تويتر: "بعد قضاء الله وقدره وبتاريخ 8 / 9 / 1440 هـ، أُصيبت أختي دانة بنوبة قلبية أدت إلى وفاتها وانتقالها من دار الدنيا إلى جوار ربها".

    من جانبهم عبر المغردون عن حزنهم الشديد على وفاة الطفلة دانة، مشيرين إلى أن النبأ كان فاطرا للقلوب ومؤلم جدا، فقالت إحدى المغردات: "اقسم بالله وجع قلبي خبر وفاتها لليوم مو مصدقه والله بكيت بشكل مو طبيعي الله يرحمك دانه".

    كما دعا آلاف المغردين للطفلة دانة بأجمل الدعوات، مشيرين إلى أن الله اختار لها أن تكون مشهورة لتحظى بهذه الدعوات الجميلة. فقال أحد المغردين: "سبحان من يسر لها طريق الشهرة والمعرفة بين الناس لكي تحظا بهذه الدعوات الجميلة".

    من جهة أخرى عبر المغردون عن تضامنهم وتعاطفهم مع أهل دانة وإخوتها، داعين الله أن يصبر قلوبهم ويهون عليهم ألمهم، فقالت إحدى المغردات: "إختارها ربي شفيعة لوالديها، لانعلم ماذا فعل والديها من خير حتى رزقهم الله تلك النعمة شفيعة، منزلة الحمد ، والصبر ، هي الآن كالطير بالجنة مُنعمة ومُترفة.. اللهم الهم قلب ذويها الصبر والسلوان.. إنا لله وإنا اليه راجعون".

    وقالت أخرى: "اللهم أربط على قلوب والديها وأهلها .. اللهم اجعلها طيرًا من طيور الجنّة وشفيعة لوالديها .. الله يصبّرهم".

    ومن جانب آخر عبر بعض المغردين عن غضبهم من المتابعين الذين يقومون بتصميم مقاطع فيديو وصور للطفلة دانة، وبرأيهم أن هذه المقاطع على الرغم من أنها صنعت من باب محبة إلا أنها قد تؤلم والديها وتذكرهم في كل لحظة بمصابهم.

    كما عبر أيضا مغردون من خارج المملكة عن حزنهم على وفاة الطفلة دانة، فقال أحد المغردين: "وَجَعٌ في الشقيقةِ السعودية نُحِسُهُ يسري في أوصالِنا في عُمان لفاجعةِ رحيلِ إبنة المملكة وإبنتنا دانه القحطاني تغمدَها اللهُ بواسعٍ رحمتِه وجبرَ كسر أهلها وذويها وصبرهم ولطف بهم".

     

     

     

    طباعة