العثور على 15 جثة مدفونة في منزل مكسيكي

عثر خبراء الطب الشرعي في المكسيك على 15 جثة مدفونة داخل منزل بالقرب من مدينة جوادالاخارا في غرب البلاد، حسبما ذكر ممثلو الادعاء العام، أمس.

وبدأ البحث يوم الجمعة في أعقاب بلاغ مجهول المصدر عن هذا المنزل الواقع في بلدية زابوبان بولاية خاليسكو.

وقال جيراردو سوليس، كبير المدعين العموميين في خاليسكو، في مؤتمر صحافي، اليوم، إن خبراء الطب الشرعي مازالوا يواصلون البحث تحسباً لوجود مزيد من الجثث.

وتم دفن الضحايا، بمن فيهم امرأة، في أجزاء مختلفة من أرضية المنزل، الذي يقال إن تجار المخدرات كانوا يقيمون فيه.

ولايزال نحو 40 ألف شخص في عداد المفقودين في المكسيك، حيث أنه ليس من غير المعتاد أن تكتشف السلطات مقابر جماعية.

طباعة