دراسة : زيت الطهو المعاد تسخينه مسرطن

كشفت  دراسة حديثة أن الاستخدام الخاطئ للزيوت وإعادة تسخينها أكثر من مرة بإنتاج مركبات كيميائية تصنف بالسامة والمسرطنة.

وتوصلت دراسة لباحثين في علوم الأغذية من جامعة إلينوي الأمريكية إلى تلك النتيجة من خلال التجارب على الفئران.

وفي مراحل التجارب الأولى، تمت تغذية مجموعة من الفئران بزيت فول الصويا غير مسخن، فيما غذيت مجموعة أخرى بزيوت عرضت لحرارة عالية لمدة 16 أسبوعاً.

وحقن فريق البحث الفئران في مجموعتين لمحاكاة مدى انتشار الخلايا السرطانية، وبعد عشرين يوماً توصل الباحثون إلى أن الفئران التي استهلكت الزيوت المعاد تسخينها، تسببت بتغير جيني وحفزت تطور الخلايا السرطانية لديها بنحو 4 أضعاف.

وربط العلماء تلك المركبات السامة مع مجموعة أخرى من الأمراض المزمنة منها تصلب الشرايين، وأمراض القلب.

ودفعت نتائج تلك الدراسة الباحثين لإبداء مخاوفهم على الناجين من مرض السرطان، خاصة أن النظام الغذائي السيئ قد ينشط الخلايا السرطانية النائمة لديهم.

 

طباعة