خيبة أمل مغربية بإصابة ميسي

الجماهير كانت تنتظر مشاهدة ميسي في ملعب مدينة طنجة يوم الثلاثاء القادم.

عبرت الجماهير المغربية، العاشقة لكرة القدم، عن خيبة أملها بعد تأكد الأنباء الواردة من مدريد بخصوص غياب النجم الأرجنتيني لونيل ميسي عن مباراة بلاده مع المنتخب المغربي.

الجماهير كانت تنتظر مشاهدة ميسي في ملعب مدينة طنجة يوم الثلاثاء القادم، لكن إصابته بالفخذ، أثناء مباراة محبطة للمهاجم البارز أمام فنزويلا الذي فاز على الأرجنتين 3-1 في مباراة ودية لكرة القدم في مدريد، أمس الجمعة، قررت أنه سيغيب عن المواجهة المقبلة.

وأظهر ميسي لمحات من سحره لكنها لم تكن ليلته إذ هزت فنزويلا شباك الأرجنتين ثلاث مرات لأول مرة بفضل أهداف سالومون روندون وجون مورييو وجوزيف مارتينيز فيما أحرز لاوتارو مارتينيز هدف الأرجنتين.

وقال الاتحاد الأرجنتيني إن ميسي، الذي أكمل المباراة لكن شعر بألم في الفخذ، سيغيب عن مواجهة المغرب الودية في طنجة يوم الثلاثاء.

لكن الإصابة، التي تم وصفها بأنها تجدد لإصابة سابقة، ليست خطيرة كما سيغيب جونزالو مارتينيز عن مباراة المغرب بسبب مشكلة في الفخذ.

طباعة