هجوم على 5 مساجد في بريطانيا.. والشرطة تفتح تحقيقا

شهدت خمسة مساجد في مدينة برمينغهام، وسط بريطانيا، أعمال تخريب، أمس، ما دفع بالشرطة إلى فتح تحقيق بمساعدة وحدة لمكافحة الإرهاب.

وقال مسؤول الشرطة في مقاطعة وست ميدلاند، في بيان، إن "الشرطة ووحدة مكافحة الإرهاب تعملان سويا للعثور على المسؤولين".

وتلقت الشرطة بلاغا أول في ليل الأربعاء - الخميس، في حوالى الثانية والنصف بتوقيت غرينتش، عن رجل كان يكسر زجاج مسجد بيتشفيلد رود شمالي المدينة.

وعززت شرطة وست ميدلاند دورياتها في محيط أماكن العبادة في المدينة عقب تلقيها في غضون أقل من ساعة بلاغا آخر حول أعمال مشابهة، واكتشفت أن مسجدين آخرين تعرضا للتخريب.

وفي وقت لاحق في الصباح، جرى استهداف مسجد خامس.

وقالت الشرطة إن "عناصرها يعملون على جمع الأدلة فيما يجري تحليل تسجيلات كاميرات المراقبة".

وكانت الشرطة البريطانية أعلنت تسيير دوريات حول المساجد في كل البلاد عقب اعتداءات مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا، بهدف "طمأنة" مرتاديها.

وأدت هجمات كرايست تشيرش التي نفذها أسترالي يؤمن بتفوّق العرق الأبيض، في 15 آذار/مارس، إلى مقتل 50 شخصا.

وتنبه جمعيات مناهضة للعنصرية بانتظام حول ازدياد معاداة الإسلام في المجتمع البريطاني. وينظر أكثر من ثلث البريطانيين إلى الإسلام على أنه يمثل "تهديدا" لنمط حياتهم، بحسب إحصاء عرضت نتائجه في شباط/فبراير جمعية "الأمل وليس الكراهية" (هوب نات هيْت).

 

طباعة