رسالة بسيارة المشتبه فيه بهجوم أوتريخت ترجح فرضية "عمل إرهابي"

أعلنت السلطات الهولندية أن فرضية الدافع الإرهابي لإطلاق النار على ترامواي في اوتريخت باتت "جدية" ضمن التحقيقات بعد العثور على أدلة بينها رسالة كانت داخل سيارة المشتبه به الرئيسي.

وتستجوب الشرطة الهولندية التركي الأصل غوكمن تانيش (37 عاما) المشتبه بإطلاقه النار في ترامواي في أوتريخت، في اعتداء أسفر عن سقوط ثلاثة قتلى وسبعة جرحى، جروح ثلاثة منهم خطرة.

وقال مكتب الادعاء إن قوات مكافحة الإرهاب اعتقلت مشتبها به يبلغ من العمر 40 عامًا في أوتريخت "للاشتباه في تورطه في إطلاق النار". من ناحية أخرى، تم إطلاق سراح رجلين (23 و27 عاماً) الإثنين، كانا قد اعتُقلا على خلفية الاعتداء.

وقالت النيابة العامة والشرطة في بيان مشترك إن فرضية "الدافع الإرهابي باتت جدية بناء على رسالة عثر عليها في السيارة التي هرب فيها المشتبه به وأمور أخرى وكذلك طبيعة الوقائع".

وتابع البيان أنه "حتى الآن لم تتوصّل تحقيقاتنا إلى وجود رابط بين المشتبه به الرئيسي والضحايا".

وقُتل جراء إطلاق النار ثلاثة أشخاص هم امرأة تبلغ 19 عاما من فيانن القريبة من أوتريخت ورجلان يبلغان 28 و49 عاما من أبناء المدينة، بحسب البيان.

طباعة