وضعية النوم تتحكم بمزاج الصباح

وجدت دراسة أجريت على 1021 مشارك تتراوح أعمارهم بين 18 و77 عاما حول عادات النوم ووضعياته، أن النوم على الظهر يسمح للجسم بالاستغراق والدخول ب نوم عميق الأمر الذي ينعكس على النشاط الصباحي على عكس وضعيات النوم الأخرى كالاستلقاء على البطن أو أحد الجانبين.

واعترف 40 بالمئة ممن يفضلون النوم على أحد الجانبين أنها الوضعية المفضلة بالنوم على الرغم مع أنهم يستيقظون بآلام بالرقبة أو الظهر نتيجة إلقاء الضغط الناتج من وزن الجسم على جهة واحدة، أو لعدم وجود دعم كامل للرقبة من المخدة مما يؤدي لانحنائها للأمام أثناء النوم، ويمكن لذلك أن يؤثر بشكل كبير على شعورنا عندما نستيقظ.

 

طباعة