EMTC

سبب يحرم النائم الراحة في النهار ويسلبه التركيز

أظهرت دراسة أعدها باحثون في جامعة برمنغهام البريطانية، أن السبب وراء تراجع الأداء الذهني لدى الكثير من الناس يعود الى نمط نومهم المتأخر جدا، ويطلق عليه نمط "نوم البومة"، الأمر الذي يسبب تفاعلا أقل بين أجزاء الدماغ، التي تتحكم في المهام الذهنية، فتجعلها أمرا صعبا.

ومسح باحثون في جامعة برمنغهام أدمغة 38 شخصا، كان بعضهم يتأخر في النوم، فيما يؤوي الآخرون إلى فراشهم عند المساء، وراقبوا نومهم لمدة 16 يوما، وعند قياس مستوى هرمون الميلاتونين، الذي يفرزه الجسم أثناء الليل، كان للمتأخرين في نومهم أسوأ أداء في النهار، خاصة في ردود أفعالهم على أي شيء يحدث أمامهم.

واختبر الباحثون أفراد عينة الدراسة عن طريق الطلب منهم الضغط على زر تظهر نقطة على الشاشة.

وذكرت الصحيفة البريطانية نقلا عن الباحثين أن الذين ينامون بعد منتصف الليل وفي الصباح الباكر حققوا نتائج سيئة في الاختبار.ويعتقد الباحثون أن الذين يذهبون إلى فراشهم في وقت متأخر للغاية في 5 أيام عمل خلال أسبوع، سيشهدون تغيرا في أدمغتهم، مما يؤدي إلى نتائج سلبية.

 

طباعة