لعبة روسية تودي بحياة شرطية أمريكية

فارقت شرطية أمريكية الحياة بعد تعرضها لإطلاق النار بالخطأ على يد أحد زملائها، أثناء ممارستهما لعبة الروليت الروسية.

 ويقول متحدث باسم قسم شرطة سانت لويس إن الشرطي أساء استخدام سلاحه الناري، وأطلق النار بالخطأ على زميلته كاثلين أليكس.

ووصفت الشرطة في البداية ما حدث بأنه قتل عن طريق الخطأ، لكن ممثلي الادعاء في المدينة، تحدثوا عن رواية أخرى، وقالوا إن ضباط الشرطة كانوا يلعبون الروليت الروسية الخطيرة، فيضع كل منهم رصاصة واحدة في مخزن المسدس، ويوجه السلاح نحو زميله قبل الضغط على الزناد.
-

طباعة