محكمة يابانية ترفض مجددا الإفراج عن "غصن" بكفالة

رفضت محكمة يابانية اليوم الثلاثاء طلبا آخر قدمه محامو الرئيس السابق لشركة نيسان موتور، كارلوس غصن، المحتجز منذ نوفمبر بزعم ارتكاب مخالفات مالية، للإفراج عنه بكفالة.
واتخذت محكمة طوكيو الجزئية القرار بعد أربعة أيام من طلب آخر قدمه محامو غصن .
وفي 19 نوفمبر، ألقى ممثلو الادعاء في طوكيو القبض على غصن بتهمة إخفاء جزء من دخله عن السلطات الضريبية في اليابان، وكذلك تم إلقاء القبض على جريج كيلي، الذي كان بمثابة ساعده الأيمن، للاشتباه في التواطؤ معه.
وكان ممثلو الادعاء قد وجهوا اتهامات إلى غصن وكيلي ونيسان في ديسمبر بإخفاء حوالي 5 مليارات ين (44 مليار دولار) من دخل غصن عن السلطات الضريبية في اليابان خلال الفترة من 2011 إلى 2015.

 

طباعة