إلغاء 600 رحلة بألمانيا بسبب إضراب لموظفي أمن في 3 مطارات

تم إلغاء 640 رحلة تقريبا في ألمانيا، اليوم، بسبب إضراب لموظفي الأمن في ثلاثة مطارات، ما يعني عرقلة سفر نحو 100 ألف شخص.

وبلغ عدد الرحلات الملغاة أكثر من نصف الرحلات المقررة في دوسلدورف وكولونيا-بون وشتوتغارت، وبلغ عددها 1050 رحلة.

وأكد مطار دوسلدورف، ثالث أكبر المطارات في ألمانيا، في بيان إلغاء 370 من 580 رحلة مغادرة مقررة اليوم.

وقد يؤثر الاضراب، المقرر أن يستمر من الثالثة صباحا (02,00 ت غ) لغاية منتصف الليل (11,00 ت غ)، على نحو 100 ألف مسافر.

وفي مطار كولونيا-بون حيث تم إلغاء 131 من حوالى 200 رحلة، قالت النقابة "فيردي" إن إضراب موظفي الأمن يؤخر أيضا نقل الشحن.

وتطالب النقابة التي تمثل 23 ألف موظف أمن في المطارات في أنحاء ألمانيا، برفع الأجور إلى 20 يورو (23,08 دولار) بالساعة مقارنة بـ17 يورو حاليا، أو ما معدله 18 بالمئة تقريبا.

لكن اتحاد أرباب العمل "بي دي ال إس" عرض زيادة تتراوح بين 2 و8 بالمئة.

وانعكس الخلاف حول الأجور على الركاب الإثنين عندما شهد مطارا برلين، تيغل وشوينفيلد، "إضرابات تحذيرية" أدت إلى إلغاء نحو 50 رحلة مغادرة.

ويشار إلى أن الجولة التالية من المفاوضات بين نقابة فيردي واتحاد أرباب العمل مقررة في 23 يناير الحالي.

 

طباعة