طلاق أغنى زوجين في العالم

أعلن جيف بيزوس، مؤسس مجموعة «أمازون» ومديرها التنفيذي، وأغنى أغنياء العالم، أمس، طلاقه من زوجته ماكينزي، بعد ارتباط استمر 25 عاماً.

وقال بيزوس (54 عاماً) وماكينزي (48 عاماً) في تغريدة نشرها عبر حسابه على «تويتر»: «نريد إعلام الناس بتطوّر في حياتنا، قررنا الطلاق والاستمرار في الحياة كصديقين».

وأضاف الثنائي: «سنبقى عائلة وصديقين عزيزين»، مشيرين إلى أنهما بقيا طوال ربع قرن من الزواج «شريكين في شركات ومشروعات».

وماكينزي بيزوس روائية، وكانت من أوائل الموظفين في «أمازون»، وأسست في 2014 هيئة «باي ستاندر ريفوليوشن» المناهضة للتحرش.

وكان الزوجان اللذان أثمر زواجهما عن أربعة أبناء، التقيا عندما كانا يعملان في شركة «د. إ. شاو» الاستثمارية في نيويورك، قبل أن يؤسس جيف بيزوس «أمازون». ويتردد أن جيف بيزوس كتب جزءاً من الخطة الاستراتيجية لـ«أمازون» خلال رحلة بالسيارة للثنائي من نيويورك إلى سياتل.

وتصدّر جيف بيزوس قائمة وكالة «بلومبيرغ» الصادرة حديثاً لأغنى 500 ملياردير في العالم بثروة بلغت 131 مليار دولار. وقالت الوكالة إن ثروة بيزوس زادت بواقع 5.84 مليارات دولار على أساس سنوي.

 

طباعة