سؤال ترامب لطفل بالـ7 حول "بابا نويل" يثير عاصفة غضب على "تويتر"

أثار الرئيس الأميركي دونالد ترامب عاصفة على وسائل التواصل الاجتماعي في يوم عيد الميلاد بعدما سأل طفلا عمره سبع سنوات هل ما زال يؤمن بوجود بابا نويل وهو في هذه السن.

واشتعل موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بعد أن ورد هذا على لسان ترامب خلال فعالية اشترك فيها مع زوجته ميلانيا، وتمثلت في تلقيهما اتصالات تليفونية من أطفال يتصلون بقيادة الدفاع الجوي بأميركا الشمالية لتعقب حركة بابا نويل، في تقليد متبع في احتفالات عيد الميلاد لإدخال البهجة على الأطفال.

وفي أحد الاتصالات تجاذب ترامب أطراف الحديث مع طفل عمره سبع سنوات.

سأله ترامب "أمازلت تؤمن بوجود بابا نويل؟... لأن في سن السابعة المسألة هامشية. أليس كذلك؟".

وانهمرت على "تويتر" رسائل غضب مما اعتبره البعض تشكيكا من الرئيس في تصور عزيز على نفوس الأطفال.

وكتب السناتور الديمقراطي كريس ميرفي على حسابه على تويتر "من الغريب جدا أن يقضي ترامب ليلة عيد الميلاد في الاتصال بأطفال في السابعة ويخبرهم بأن الاعتقاد بوجود بابا نويل في سنهم ‘مسألة هامشية‘".

فيما دافع آخرون عن ترامب. فقال أحدهم "ترامب يفعل أشياء خطأ كثيرة، لكن التلميح لطفل عمره سبع سنوات بأن بابا نويل شخصية لا وجود لها ربما كان الشيء الصحيح الوحيد الذي فعله منذ توليه المنصب".

ولم يكن لدى البيت الأبيض تعليق على ردود الفعل على وسائل التواصل الاجتماعي.

 

 

طباعة