أول محاولة قتل في القطب الجنوبي - الإمارات اليوم

أول محاولة قتل في القطب الجنوبي

سافتسكي حاول قتل زميله بيلوغوزوف بسبب الضجر.

حاول المهندس الروسي سيرغي سافتسكي، 55 عاماً، قتل زميله، أوليغ بيلوغوزوف، في محطة البحث الروسية في القطب الجنوبي بطعنه بسكين مطبخ لأنه شعر بالضجر من إصرار زميله في المنزل على إبلاغه بنهايات الكتب التي يقرؤها، والتي يحصل عليها من مكتبة محطة البحث الروسية التي يقيم بها الباحثان.

ويعتقد أنها المرة الأولى التي يواجه فيها شخص تهمة ارتكاب جريمة في عالم القطب الجنوبي الصامت والموحش.

وكان الرجلان قد أمضيا 4 سنوات قاسية في محطة البحث الروسية في جزيرة كنغ جورج. وبحسب عن "ديلي ميل"، يدقق المحققون الروس في هذه الجريمة التي فحواها أن الرجلان يعتبران قارئان نهمان للكتب لإمضاء الوقت في المحطة. ولكن سافتسكي شعر بالغضب الشديد من زميله بيلوغوزوف لأنه كان يصر على أن يحدثه عن نهايات الكتب التي يقرؤها.

وتم اخلاء الجريح إلى تشيلي وهو مصاب بطعنة في صدره، حيث ادخل الى وحدة العناية الفائقة لأنه أصيب في قلبه، ولكن حياته ليست في خطر، في حين تم إعادة سافتسكي إلى بطرسبورغ وهو الان تحت الإقامة الجبرية.

وأعرب سافتسكي عن ندمه لما فعله بزميله في المحطة. ولكن عاملين آخرين في المحطة قالا إن الشجار الذي اندلع بين الرجلين كان سببه تناولهما الكحول وحالة الضجر التي يعيشانها داخل غرفتهما في المحطة.

طباعة