تعرف إلى الفرق بين رحلات الطيران العارض والمنتظم - الإمارات اليوم

تعرف إلى الفرق بين رحلات الطيران العارض والمنتظم

عندما يسافر شخص لقضاء عطلة في جزيرة كريت أو مايوركا أو سردينيا ، فإنه عادة يسافر في رحلة طيران منتظم أو عارض . فما الفرق بين النوعين من الرحلات؟.

للتوضيح السريع فإن رحلات الطيران العارض يتم إطلاقها حسب الطلب . حيث يطلب عميل أو أكثر -من منظمي الرحلات مثلا أو الشركات- مثل هذه الرحلات لمناسبة معينة ، حسبما يقول كورد شيلنبرج ، وهو خبير طيران يتمركز في هامبورج.

ويقول شيلنبرج إن "شركة الخطوط الجوية توفر الطائرة بالكامل على أساس سعر متفق عليه". ويشمل ذلك الطيار والطاقم. ويتولى عميل الطيران العارض وحده المخاطر الاقتصادية . وتقوم شركات سياحة مثل "تي.يو.آي" و"نيكرمان" و"ألتورز" ببيع المقاعد للركاب - وهو ما يتم في الغالب كحزمة مع الإقامة الفندقية والانتقالات.

وأحيانا ، يتم بيع مقاعد بشكل فردي في رحلة طيران عارض . وفي حالة تأجير شركة سياحة للطائرة بالكامل من أجل عملائها ، فإنه يتم الإشارة إليها على أنها طيران عارض بالكامل . أما إذا قامت بحجز بعض المقاعد فقط ، فإن هذا يكون طيران عارض جزئي.

ومن ناحية أخرى ، فإن الرحلات المجدولة تتم بشكل منتظم في أيام محددة وفي أوقات معينة لفترات أطول وبناء على جدول رحلات جوية منشور . ويقول شيلنبرج أنه "يتم في الغالب حجز المقاعد بشكل فردي ، ولكن الحجز الجماعي متاح ايضا".

ويضيف أن المخاطرة الاقتصادية في هذه الحالة تقع على شركة الخطوط الجوية وحدها . ويقول :"إنها (الشركة) تدير رحلة جوية مجدولة بصرف النظر عن عدد المقاعد الذي تم حجزه والعائد من بيع جميع المقاعد".

ويستخدم منظمو الرحلات أيضا طاقات الرحلات المجدولة لتحديد حزم الرحلات . ويكون من الصعب أحيانا تحديد ما إذا كانت الرحلة هي مجدولة أو طيران عارض . ويمكن لشركة الخطوط الجوية على سبيل المثال أن تبيع تذاكر لرحلة طيران عارض بشكل فردي إذا لم تتمكن شركة السياحة التي تنظم الرحلة من بيع جميع المقاعد.

 

طباعة