وجبات الطيارين من سلامة المسافرين! - الإمارات اليوم

وجبات الطيارين من سلامة المسافرين!

أجرت صحيفة التليغراف البريطانية تحقيقا، نقلت فيه عن شركة "فيرجين أتلانتيك" قولها إن من الضروري على الطيار أن يتأكد من أن تكون وجبته مختلفة عن وجبة مساعده، وفي حال طلب الطيار ومساعده الوجبة نفسها، فإن على الطاقم أن يلفت انتباههما إلى ذلك، وهناك زمن آمن يطلق عليه اسم "شبكة الأمان"، وينص على تناول الطيار ومساعده وجبتيهما في وقتين مختلفين، بحسب فيرجن، وسبب ذلك هو احتمال تلوث أو تسمم الطعام، إذ في حال تناول الطيار الوجبة الملوثة فسوف تظهر عليه الأعراض قبل أن يتناول مساعده وجبته، وبالتالي يتفاديان احتمال حدوث ما لا يحمد عقباه.

وتقول شركة إيروفلوت إن وجبات أفراد الطاقم تعتمد على الخيارات والتفضيلات الفردية، وبالتالي فإن الوجبات مختلفة فيما بينهم، ومختلفة عن وجبات المسافرين، الحال نفسه ينطبق على أفراد الطاقم في الطائرات التابعة لشركة فيرجن أتلانتيك.

على أي حال، يقول الطيار الأميركي ستيف ديربي في تصريح لموقع كاورا "لا أشك بسلامة ونظافة المطابخ، لكن ما تخرج الوجبة من المطبخ، وتصل إلى الطائرة، فإنه يتم حفظها بدرجة التجمد، ونادرا ما يتحقق ذلك، إذ إن درجة البرودة التي تتراوح بين 10 و21 درجة مئوية، بينما المطلوب أن تصل إلى 5 درجات مئوية"، مشيرا إلى أنه يتناول طعامه قبل الانطلاق في الرحلة.

طباعة