منظومة وطنية للرقابة على قطع غيار المركبات تدخل حيز التنفيذ الشهر المقبل

أعلنت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس "مواصفات" أن النظام الإماراتي للرقابة على قطع غيار المركبات سيدخل حيز التنفيذ جزئيا مطلع الشهر المقبل على المنتجات التي لم تطرح في أسواق الدولة بعد.

وأكد مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس "مواصفات" عبد الله المعيني أن تطوير الهيئة لهذا النظام تم بالتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية في الدولة ويستهدف الارتقاء بجودة قطع الغيار المستخدمة في الأسواق المحلية وضمان مطابقتها للمواصفات القياسية الإماراتية بالصورة التي تضمن حماية وحقوق المستهلك من القطع المقلدة والمعيبة وتدعم الاقتصاد الوطني.

واعتبر أن المدة الزمنية لتوفيق الأوضاع كافية بالنسبة للتجار والموردين وتعكس الحرص على التيسير على قطاع الأعمال والعاملين في مجال توريد وتوزيع قطع غيار المركبات مؤكدا أنه لن يسمح باستيراد أو تصنيع أو استخدام قطع غيار غير حاصلة على شهادة مطابقة من الهيئة في أي مكان للإصلاح وعلى رأسها ورش إصلاح السيارات وكراجات الإصلاح بعد البدء في تنفيذ النظام الجديد.

كما أوضح أنه سيتم تنظيم حملات رقابية مكثفة بالتعاون والتنسيق مع الجهات المختصة في الدولة والمعنية برقابة الأسواق من أجل التحقق من التزام جميع ورش الإصلاح باستخدام قطع الغيار المطابقة للمواصفات الإماراتية بعد تطبيق النظام .