البحرين: الإنتهاء من التحقيق بواقعة تأسيس عصابة إرهابية

أعلنت نيابة الجرائم الإرهابية بمملكة البحرين انتهاء التحقيق في واقعة تأسيس عصابة إرهابية تابعة لما يسمى تنظيم "ائتلاف 14 فبراير" الإرهابي وتسليم و إعطاء أموال لصالح تلك الجماعة الإرهابية و احالة ثلاثة عشر متهما منهم ستة محبوسون وسبعة آخرون هاربون.

ونقلت وكالة أنباء البحرين "بنا" عن المحامي العام المستشار الدكتور أحمد الحمادي رئيس نيابة الجرائم الإرهابية البحرينية قوله إن النيابة أسندت إليهم تهم تأسيس والانضمام إلى عصابة إرهابية على خلاف أحكام القانون وتسليم، وإعطاء أموال لصالح جماعة إرهابية، والتجمهر والشغب، وحيازة عبوات قابلة للاشتعال، وحيازة صور ومقاطع فيديو إباحية. موضحا أنه تم تحديد نظر الدعوى بجلسة يوم 19 سبتمبر المقبل أمام المحكمة الكبرى الجنائية الرابعة.

وكانت نيابة الجرائم الإرهابية في البحرين قد تلقت بلاغا من إدارة المباحث الجنائية مفاده قيام المتهمين الأول والثاني بتشكيل عصابة إرهابية تابعة لتنظيم ائتلاف 14 فبراير الإرهابي، وذلك بعد أن تم تجنيدهما من قبل قيادات تنظيم 14 فبراير الإرهابي بالخارج.

وتستهدف عصابة "تنظيم 14 فبراير" الإرهابية القيام بالعمليات الارهابية والاعتداء على مركز شرطة "سترة" على وجه الخصوص، وذلك لمنع الاستقرار واستتباب الأمن بالمنطقة، وقد تكفلت القيادات الإرهابية بالخارج بتمويل نشاط التنظيم وتوفير الدعم المالي لهم، وقام المتهمان الأول والثاني بضم باقي المتهمين لهذه العصابة الإرهابية، وتكليفهم بالاعتداء على مركز شرطة سترة وذلك تنفيذا للتكليفات التي يتلقونها من القيادات الإرهابية بالخارج.