"فتاة الكراج" تكسر القوالب النمطية في يوم المرأة

تصدّرت صورة «فتاة الكراج»، التي نشرتها منظمة اليونيسيف بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، اهتمامات المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصاً «تويتر»، من الجانبين الخاص والرسمي للمنظمات والهيئات والمؤسسات العالمية.

ولفتت الصورة أنظار المؤثرين على «تويتر»، فقاموا بتسليط الضوء على قدرة المرأة في القيام بأعمال شاقة، ومعروفة لدى الرجال فقط. وكتبت منظمة اليونيسيف في تغريدة على «تويتر»: «الفتاة قادرة على العمل، وكسر القوالب النمطية».

التعليقات على صورة «فتاة الكراج» شهدت تفاعلاً كبيراً من المتابعين خلال الـ24 ساعة الماضية، وصبت هذه التعليقات في تعظيم دور المرأة، ومكانتها الاجتماعية، وقدرتها على العمل بكفاءة عالية.

وقالت منظمة اليونيسيف في تغريدتها بيوم المرأة العالمي: «في كل يوم نقابل فتيات يكسرن القوالب التقليدية، ويؤكدن أن المرأة قادرة على عمل كل شيء. هي تريد فقط أن تحصل على فرصة المساواة لتكتشف مواهبها، وتبني مهاراتها، وتختار طريقها».

طباعة