الكاميرا في منزل بوعزيزي

أقدم التونسي محمد بوعزيزي (26 عاماً) على اشعال النار في نفسه، احتجاجاً على مصادرة العربة التي كان يبيع عليها الخضر والفاكهة، ولفظ أنفاسه متأثراً بحروقه بعد أسابيع، وهي الواقعة التي أشعلت احتجاجات في تونس، أسفرت عن الإطاحة بالرئيس زين العابدين بن علي.

كاميرا تلفزيون العربية دخلت منزل بو عزيزي وتحدثت إلى والدته وشقيقته.

المزيد من التفاصيل في الفيدو المرفق.

 

طباعة