خرائط خطوط البنية التحتية ثلاثية الأبعاد في دبي

أطلقت بلدية دبي مشروع «خرائط خطوط البنية التحتية ثلاثية الأبعاد»، وذلك تنفيذاً للتوجه الحكومي بشأن تحويل حكومة دبي إلى نموذج ذكي بالكامل، والتزاماً من البلدية بتقديم أرقى وأفضل الخدمات، وفق المعايير العالمية والمبتكرة في مختلف المجالات.

وقال مدير عام بلدية دبي داوود الهاجري: «يهدف المشروع إلى إعداد دراسة شاملة لاختيار تكنولوجيا متطورة لإنتاج نموذج ثلاثي الأبعاد، وخريطة شاملة لجميع البيانات الجيومكانية لخطوط خدمات البنية التحتية تحت الأرض، والتفاصيل التي يجب دمجها في مصدر موحد للمعلومات. وتشمل الدراسة اختبار أحدث الوسائل التكنولوجية المتوافرة عالمياً في مجال إعداد خرائط البنية التحتية تحت الأرض، مثل تكنولوجيا الرادارات المخترقة للأرض (GPR)، ومن ثم انتقاء الأنسب منها، بهدف استدامة جمع المعلومات وتغطية كل أنحاء الإمارة لتحديث المعلومات».

وقالت المدير التنفيذي لمؤسسة تنظيم وترخيص المباني بالإنابة في بلدية دبي المهندسة مريم المهيري: «يتم تنفيذ المشروع على مرحلتين، المرحلة الأولى تختص بدراسة التكنولوجيا المتوافرة عالمياً، والتأكد من جودتها وفاعليتها، وتوفيرها للفريق المختص وتدريبهم على استخدامها، أما المرحلة الثانية فهي مرحلة مسح كل خطوط البنية التحتية القائمة من خلال التكنولوجيا التي تم توفيرها، تمهيداً لتحديث كل البيانات».

طباعة