«الدفاع» تستضيف مؤتمر الإمارات للصحة العسكرية الأول

صورة

تنظم وزارة الدفاع «مؤتمر الإمارات للصحة العسكرية» الأول، الذي يُعقد في فندق إرث أبوظبي، في 18 و19 يناير 2023، تحت رعاية وزير الدولة لشؤون الدفاع، محمد بن أحمد البواردي.

افتتح المؤتمر وكيل وزارة الدفاع في الإمارات، مطر سالم الظاهري، بحضور الشيخ الدكتور عبدالله مشعل الصباح، وكيل وزارة الدفاع في الكويت، والشيخ عبدالله بن محمد آل حامد، رئيس دائرة الصحة في أبوظبي. كما يحضر المؤتمر وفود رسمية من دول شقيقة وصديقة، وكبار ضباط وزارة الدفاع، وعدد كبير من الخبراء والمختصين في المجال الصحي العسكري والمدني.

يهدف المؤتمر، الذي يجري تنظيم نسخته الأولى لمنتسبي وزارة الدفاع والعاملين في قطاع الرعاية الصحية، إلى أن يكون بمثابة منصة للحوار وتبادل المعرفة والخبرات بين نخبة من المتخصصين والخبراء المعنيين حول الاتجاهات والتطورات الحالية في مجال الصحة العسكرية. ويسعى المؤتمر إلى تعزيز جهود التعاون بين مؤسسات القطاعين العسكري والمدني، وتسليط الضوء على المبادرات الناجحة الرامية إلى تحسين جودة الرعاية الصحية والطبية المُقدمة لمنتسبي وزارة الدفاع، علاوةً على تبادل الأفكار حول تحسين الإجراءات الحالية، وتطوير استراتيجيات جديدة لتقديم خدمات طبية فائقة الجودة.

وانطلق المؤتمر تحت شعار «دروس مستفادة ورؤية مستقبلية»، ويحتضن سلسلة من النقاشات والحوارات التي ستمثل فرصة فريدة للاستفادة من خبرات المتخصصين حول مجموعة من الموضوعات المتعلقة بالصحة العسكرية. وتضم قائمة المتحدثين أكاديميين دوليين بارزين، وعسكريين كباراً، وممثلين عن منظمات حكومية وغير حكومية، وخبراء متخصصين في مواجهة التحديات التي تواجه منتسبي وزارة الدفاع وعائلاتهم.

وحول المؤتمر، قال البواردي: «يعتبر مؤتمر الإمارات للصحة العسكرية حدثاً فريداً من نوعه، يتماشى مع رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة لتعزيز سُبل التعاون والجهود المشتركة مع المجتمع الدولي. ويستضيف المؤتمر مجموعة من الخبراء والمتخصصين القادمين من مختلف أنحاء العالم، لمناقشة وتبادل المعرفة والخبرات حول بعض أهم قضايا الرعاية الصحية العسكرية في عصرنا الحاضر».

يمثل مؤتمر الإمارات للصحة العسكرية منصةً مهمة للغاية لاكتساب معارف وخبرات مهمة حول التحديات التي تواجه قطاع الصحة العسكرية في الوقت الحاضر، وتطوير استراتيجيات وحلول مبتكرة لمعالجة هذه المشكلات.

طباعة