إغلاق المخرج المؤدي إلى منطقة الغب للقادمين من مدينة الرمس باتجاه إمارة دبي

أعلنت مؤسسة الأشغال التابعة لدائرة الخدمات العامة برأس الخيمة، عن إغلاق المخرج المؤدي إلى منطقة الغب للقادمين من مدينة الرمس باتجاه إمارة دبي، لغاية 21 يناير الجاري، وذلك تنفيذ جسر على الطريق الجديد المؤدي لجبل جيس من منطقة وادي حقيل ولمتابعة أعمال الطرق على شارع الإمارات عند مخرج  .E611

وأوضحت أنه يرجى من مستخدمي الطريق والراغبين في التوجه لمنطقة الغب استخدام المخارج البديلة ومنها مخرج الجسر الفولاذي أو مخرج البريرات، لضمان انسيابية حركة السير وسلامة مستخدمي الطرق.

وأضافت أنها افتتحت أول من أمس طريق جبل جيس الجديد من الطريق الدائري مروراً بمنطقة وادي حقيل أمام الحركة المرورية، ضمن استراتيجية تطوير البنية التحتية وإنشاء الطرق الحديثة التي تجسد الرؤية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، في الاستفادة من المكانة السياحية لقمة جبل جيس الأعلى في دولة الإمارات، وبما يتماشى مع مواكبة احتياجات التوسعات العمرانية في مناطق الإمارة وتعزيز مكانتها.

وأشارت إلى أن المشروع يعد من المشاريع المنبثقة عن مبادرات صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي حاكم رأس الخيمة عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، والذي جاء بتوجيهات سموه وبمتابعة رئيس دائرة الخدمات العامة الشيخ أحمد بن سعود القاسمي، إذ يبدأ الطريق من مخرج 611E على الطريق الدائري، ويختصر زمن الرحلة إلى طريق جبل جيس بنسبة 75% ويصل طول الطريق الإجمالي 8.6 كيلومتراً، وتابعت أنه تم استخدام إضاءات صديقة للبيئة  LED، على طول الطريق كما يمكن لمستخدمي الطريق قطع الطريق بأربعة دقائق، والوصول بسلام إلى وجهتهم.

وذكرت أن حجم أعمال القطع في المناطق الجبلية بلغت أكثر من 2.6 مليون متر مكعب من الصخور، بعمق 80 متراً وعرض يتراوح بين 100 متر في الأعلى و35 متراً في الأسفل، حيث تم استخدام طبقات الرصف وتأمين حواف الطريق لضمان عدم تأثير السيول على الطريق في المستقبل، كما تم استخدام 100 ألف طن من الأسفلت للطريق وربع مليون طن من الركام المسحوق لتنفيذ المشروع، الذي يعتبر من المشاريع الحيوية والاستراتيجية التي تعزز المكانة السياحية للإمارة والاستثمار السياحي.

طباعة