بصفته حاكماً لإمارة أبوظبي ..رئيس الدولة يصدر قانوناً بإنشاء مكتب أبوظبي الإعلامي

صورة

أصدر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، بصفته حاكماً لإمارة أبوظبي، قانوناً بإنشاء "مكتب أبوظبي الإعلامي" ليحل محل "المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي" وتنقل إليه تبعية هيئة الإعلام الإبداعي كما تؤول إليه ملكية شركة أبوظبي للإعلام.

وسيكون لمكتب أبوظبي الإعلامي بموجب القانون شخصية اعتبارية مستقلة ليصبح مسؤولاً عن تعزيز المنظومة الإعلامية الموحدة في الإمارة من خلال وضع استراتيجية وسياسة الإعلام والاتصال الحكومي والمصادقة على الخطط الإعلامية للجهات والشركات الحكومية، إضافة إلى التنظيم والتصريح والإشراف والرقابة على أنشطة الإنتاج الإعلامي والإعلام التفاعلي في الإمارة، بما في ذلك المناطق الحرة.

كما يشرف المكتب الجديد على عقد الشراكات الاستراتيجية مع المؤسسات الإعلامية المحلية والإقليمية والدولية لتحفيز قطاع الإعلام وتطويره على مستوى الإمارة، وتعزيز جهود توحيد رسائل الحملات الإعلامية والخطط الاستراتيجية لمختلف الجهات الحكومية، بجانب اعتماد الخطط الإعلامية ذات العلاقة والإشراف على تفعيلها محلياً ودولياً بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة.

وبهدف تعزيز الكفاءات المواطنة في قطاع الإعلام بمختلف أشكاله، سيعمل مكتب أبوظبي الإعلامي على وضع برامج تسعى إلى تطوير المهارات وبناء قدرات فرق التواصل الإعلامي في الجهات والشركات الحكومية إضافة إلى المؤسسات الإعلامية التابعة له ووضع السياسات اللازمة بهذا الشأن.

كما سيكون المكتب مسؤولاً عن إعداد القواعد الإرشادية والتوجيهات الخاصة باستخدام شعار الإمارة وهويتها الحكومية والترويجية بما يضمن الحفاظ عليها وتعزيزها، وتوفير الخدمات والمبادرات المرتبطة بها.

ولتعزيز نمو قطاع الإعلام الإبداعي والتفاعلي في الإمارة، سيعمل المكتب، من خلال التنسيق والتعاون مع الجهات المعنية والمؤسسات الإعلامية الرائدة في هذا المجال، على توفير البنية التحتية اللازمة لازدهار المؤسسات الإبداعية من خلال التنظيم والإشراف على أنشطة الإنتاج الإعلامي لشركات القطاع الخاص إضافة إلى تطوير المبادرات لجذب المحتوى الإعلامي وتحفيزه في الإمارة.
 

طباعة