«أبوظبي للتقاعد»: تمديد فترة تقسيط «ضم مدة الخدمة» إلى 10 سنوات


أصدر صندوق أبوظبي للتقاعد قراراً يسمح بتَمديد فترة تَقسيط تكلُفة ضم مُدد الخدمة السابقة للمؤمن عليهم المسجلين لدى الصندوق إلى 10 سنوات بدلاَ من 5 سنوات، وذلك تنفيذاً لتَوجيهات القيادة الرشيدة بتخفيف الأعباء على المواطنين، وتَسهيل كافة الإجراءات التي تحفظ حقوقهم وتؤمن مستقبلهم. 
وأشار الصندوق، إلى أن هذا القرار يشمل جميع المؤمن عليهم الذين يسددون حالياً تكلفة ضم الخدمة السابقة بالتقسيط، على أساس رد المكافأة المصروفة لهم، لافتا إلى أنه يُمكن لجميع المؤمن عليهم الراغبين في إعادة جدولة فترة التقسيط، التَقدم بطلبات التَمديد إلكترونياً عبر الموقع الإلكتروني للصندوق وكذلك التطبيق الذكي " تقاعد أبوظبي “من خلال خدمة تعديل طلب ضم الخدمة، كما يشمل هذا القرار أيضا أي طلبات ضم خدمة سابقة يتقدم بها المؤمن عليهم من الآن فصاعداً.
وأوضح الصندوق أنه وفقاً لإجراءات تقسيط تكلفة ضم الخدمة المعتمدة لديه سابقاً، فقد كانت أقصى فترة تقسيط متاحة للمؤمن عليهم الذين يسددون تكلفة الضم على أساس رد المكافأة هي خمس سنوات، ولكن بموجب القرار الجديد سيتم زيادة الفترة إلى 10 سنوات، و هي نفس الفترة المعتمدة لتقسيط  تكلفة الضم للمؤمن عليهم الذين يقومون بسداد مقابل الضم على أساس 26%من الراتب الذي تؤدى عليه الاشتراكات للصندوق ،وهو ما يُسهم في تخفيف الأعباء المالية على المواطنين وتخفيض قيمة القسط الشهري بنسبة كبيرة.  
وذَكر الصندوق أنه في حال تًقديم المؤمن عليه طلب لتَمديد السداد، سيتم إعادة جدولة الأقساط المتبقية ومَد فترة التقسيط بحيث يكون الحد الأقصى 10 سنوات، منوهاً أن أكثر من 6 آلاف مؤمن عليهم ممن يقومون بسداد تكلفة ضم خدماتهم السابقة بالتقسيط حالياً يمكنهم الاستفادة من هذا القرار.

وقال المدير العام لشؤون التقاعد بصندوق أبوظبي للتقاعد،  خلف عبدالله رحمه الحمادي:" إن القيادة الرشيدة تضع احتياجات المواطنين وتطلعاتهم على قمة أولوياتها، وتحرص على توفير كل ما من شأنه الارتقاء بمستوى حياتهم ومعالجة أي تحديات يمكن أن تواجههم، ولذا يحرص الصندوق على تنفيذ توجيهاتها من خلال مراجعة وتحديث كافة الإجراءات التي تمس المواطن واتخاذ القرارات التي تسهل الإجراءات عليهم وتحفظ حقوقهم وترفع من مستوى رضاهم".

 

طباعة